اشترك كمؤسسة كبرى






    ماذا يستدعي تقديم خدمات الرعاية و التعليم للأفراد ذوي الاحتياجات الخاصة؟

    صورة شخصية ل Ynmo team
    يوليو 2, 2018 

    تستدعي عملية تقديم خدمات الرعاية و التعليم المقدمة للأفراد ذي الاحتياجات الخاصة تصميم برامج علاجية، تأهيلية و تربوية تلبي احتياجاتهم في جوانب مختلفة موثقة كتابياً في مستند ورقي أو إلكتروني. وهذا المستند يتضمن حصول الفرد ذي الاحتياجات الخاصة على الخدمات التأهيلية و التعليمية اللازمة لتلبية احتياجاته و تكون مصممة حسب احتياجات الطالب في جوانب مختلفة (مثل: أكاديمية، إدراكية، اجتماعية، تواصلية، سلوكية، نفسية،الخ).

    و قد تختلف مسميات هذا البرنامج من مكان إلى آخر أو بحسب نوع الخدمة المقدمة. و من أمثلة هذه المسميات : الخطة التربوية الفردية، الخطة العلاجية الفردية ، أو خطة التدخل الفردية، أو خطة تعديل السلوك . بعض هذه المسميات أشمل من غيره و أكثر شيوعا بين مجموعة من المختصين دون آخرين.. و بالرغم من اختلاف المسميات، عادة ما يحتوي هذا البرنامج على العديد من المكونات التي توضح التشخيص و الأهداف المجمع العمل عليها عند تعليم هذا الفرد و تقديم خدمات الرعاية و التعليم له ..

    هنا أسرد أبرز أهم هذه المكونات:

    • المعلومات الأولية للطالب. في هذا الجزء يتم سرد المعلومات الأولية عن الحالة، كالاسم وتاريخ الميلاد و معلومات ولي الأمر، معلومات التواصل (مثل رقم الجوال و البريد الالكتروني).
    • التاريخ الطبي: (مثل: معلومات فترة الولادة، التشخيص، أي أمراض مصاحبة للتشخيص الأساسي للفرد، الخ.)
    • مستوى الأداء الحالي: و عادة يتضمن هذا الجزء نتائج التقييمات و الاختبارات التى تم إجراؤها على الحالة و التي يتم الاستناد عليها عند تصميم الخطة التربوية عليها.
    • الأهداف طويلة المدى و هي أهداف لما يتوقع من الطالب أن يكتسبه خلال العام الدراسي مثلاً أو بعد عدة أشهر من تلقي الخدمات التربوية/العلاجية.
    • الأهداف قصيرة المدى و هي أهداف فصلية أو شهرية تعليمية تشكل خطوات انتقالية من مستوى الأداء الحالي الى مستوى الأداء المنشود قابلة للقياس بشكل مباشر.
    • الأهداف السلوكية: تشمل ٤ عناصر
      • الأداء و هو سلوك أو استجابة قابلة للقياس
      • الظروف التي توقع ظهور الاستجابة/السلوك فيها
      • و الأدوات أو طريقة تقديم المعلومات لحث الطالب على تأدية السلوك
      • المعايير أو المحكات.

    و للمعلومية فهناك عدة عوامل قد تحكم أو تحدد اختيارنا للأهداف قصيرة المدى و العمل عليها من فرد لآخر بناء على أهمها القدر العقلية و العمر الزمني، و مدة تقديم الخدمة وكثافة البرنامج العلاجي.

    • الإجراءات و الممارسات التدريسية التي سيتم استخدامها لتحقيق هذه الأهداف. في هذا الجزء يتم تفصيل الإجراءات التي سيتم اتباعها في عمل إكساب الفرد الأهداف الموضوعة له. و قد توضح هذه الإجراءات مكان التعليم (الفصل العادي، الفصل الخاص، المنزل) وأسلوب التعليم (فردي أم جماعي، أو منظم أم عرضي)، الأدوات المستخدمة (مثل الكتاب الملون، المكعبات) والمعززات و الأنشطة التي سيتم استخدامها لتحفيز عملية التعلم.
    • الخدمات المساندة. في حال تقديم خدمات شاملة مدرسية مثل خدمات التربية الخاصة فإن مثل هذا المستند يتضمن توصيف الخدمات المساندة المقدمة لهذا الفرد (مثل: خدمات التخاطب، تحليل السلوك التطبيقي، العلاج الوظيفي، العلاج الطبيعي، الخ.) و مكان (داخل الفصل، غرفة التخاطب) و توقيت تقديمها و كثافة هذه الخدمات (مرتين أسبوعياً) مدة تقديم هذه الخدمات (مثلاً٤ أشهر).
    • التاريخ المتوقع للبدء بتقييم الخدمة والانتهاء منها.
    • المعايير الموضوعية والإجراءات التقييمية ومواعيد تنفيذها للحكم على مدى تحقيق الطلاب للأهداف المنشودة (مثل عمل اختبار شامل مقنن كل ٦ أشهر من قبل فريق مستقل لا يعرف الفرد للزيادة من موضوعية ومصداقية نتائج الاختبارات).

    إن تصميم برامج خدمات الرعاية و التعليم المقدمة للأفراد ذي الاحتياجات الخاصة تتطلب التعاون والتشارك بين الفريق الذي يعمل على تقديم هذه الخدمات و ولي أمر الحالة. كما أن عملية تحديث أو اجتماع الفريق يكون بشكل دوري ( مرتين على الأقل في السنة الدراسية أو متى ما طلبت الأسرة ذلك أو متى ما كان هناك تغيير أو تعديل على الخدمات).

    بقلم أ. نسرين الحازمي – ماجستير تربية خاصة ، مسار صعوبات تعلم

    المصدر

    أسس التربية الخاصة

    د. جمال الخطيب

    Parent Center Hub

    http://www.parentcenterhub.org

    اطلع على المزيد
    يونيو 5, 2022 

    أثر دمج الألعاب مع الأنشطة التعليمية!

    اقرأ المزيد
    أبريل 3, 2022 

    أهم 5 نصائح حول التوحد: الدمج في التعليم

    اقرأ المزيد
    مارس 9, 2022 

    10 نصائح يتمنى كل معلم لو كان يعرفها في بداية مسيرته المهنية

    اقرأ المزيد
    توقيع اتفاقية المهيدب
    فبراير 15, 2022 

    مبادرة نوعية لمواجهة اضطرابات اللغة لدى الأطفال في المملكة

    اقرأ المزيد
    يناير 10, 2022 

    عودة الدراسة الحضورية للطلاب والطالبات تعني البدايات الجديدة

    اقرأ المزيد
    ديسمبر 22, 2021 

    كيف تفيد القراءة الأطفال الأقل من سنة ؟

    اقرأ المزيد
    ديسمبر 19, 2021 

    لماذا يعتبر عمر السنتين إلى ٧ سنوات مهم لتنمية عقل الطفل؟

    اقرأ المزيد
    ديسمبر 12, 2021 

    كيف تتأكد من نجاح خطة طفلك التربوية الفردية؟

    اقرأ المزيد