اشترك كمؤسسة كبرى






    بعض المفاهيم الخاطئة في البلدان النامية حول الأشخاص من ذوي الإعاقة

    صورة شخصية ل Ynmo team
    أغسطس 7, 2019 

    تشكل المعتقدات الخاطئة والأراء المسبقة حول الإعاقة، عائقا أمام مشاركة ذوي الإعاقة في الحياة الاجتماعية والعملية وتسود بعض الاعتقادات الخاطئة في الدول النامية حول الأشخاص ذوي الإعاقة وتتمحور هذه الاعتقادات في عدة نقاط نستعرضها في هذا المقال:

    • الأشخاص من ذوي الإعاقة غير قادرين على المساهمة في خدمة الأسرة و المجتمع :

    تسود مثل هذه الاعتقادات خاصة في جنوب أفريقيا أان الأشخاص ذوي الإعاقة غير قادرين أن يكونوا مستقلين أو منتجين. والاعتقاد السائد هو أنهم في حاجة إلى المساعدة مستمرة.

    • الأشخاص من ذوي الإعاقة غير قادرين على إقامة علاقة زوجية ناجحة :

    في عدد من الدول الأفريقية مثل أوغندا وكينيا ينظر إلى العلاقة الزوجية بين الزوجين من ذوي الإعاقة بنظرة سخرية ، أما في الهند والنيبال وبنغلاديش فإن عائلة الفتاة ذات الإعاقة تقوم بترتيب الزيجة لمن يقبل إعاقة الفتاة. فهم يعتقدون أن الأشخاص من ذوي الإعاقة يفتقرون إلى الصفات اللازمة لتكوين علاقة زوجية ناجحة.

    • الأشخاص من ذوي الإعاقة غير قادرين على الإبلاغ بخصوص الإيذاء الجنسي:

    عندما يُتهم الأشخاص من ذوي الإعاقة بأنهم غير قادرين على فهم ما يحدث إو حتى الإبلاغ عن الاعتداء الجنسي خاصة الإعاقات الذهنية أو البصرية. الإفلات من العقاب الذي يوجهه مرتكبي الجريمة من شأنه يزيد الأمر سوءا و قد يكون عدم الإبلاغ مرتبط بوصمة العار الذي يعتبر في بعض البلدان محرم أو عيبا.

    • الأشخاص من ذوي الإعاقة يجلبون الحظ السيء:

    تعتبر من المفاهيم الخاطئة المنتشرة خاصة في جنوب أفريقيا ، يتم تجنب الأطفال وأهاليهم من ذوي الإعاقة وذلك خوفا من أنهم يجلبون الحظ السيء للآخرين بقصد أو بدون قصد. ويشمل النساء الحوامل خوفا من أن يتلوث طفلها ! ويمتد هذا الاعتقاد إلى الفصول الدراسية حيث يفضل الآباء عدم احتكاك أطفالهم العاديين والأطفال من ذوي الإعاقة.

    • أجسام الأشخاص من ذوي الإعاقة لها خصائص سحرية :

    يقوم عديمو الضمير من السحرة و الممارسين بقتل وتشويه الأشخاص من ذوي الإعاقة لاستخدامها في طقوسهم في سبيل مساعدة الأفراد في أن يكونوا أغنياء أو منافسين ناجحين.

    إعداد: صابرين الجدعاني

    المصدر

    .https://assets.publishing.service.gov.uk/media/5b18fe3240f0b634aec30791/Disability_stigma_in_developing_countries.pdf

    اطلع على المزيد
    أبريل 3, 2022 

    أهم 5 نصائح حول التوحد: الدمج في التعليم

    اقرأ المزيد
    مارس 9, 2022 

    10 نصائح يتمنى كل معلم لو كان يعرفها في بداية مسيرته المهنية

    اقرأ المزيد
    توقيع اتفاقية المهيدب
    فبراير 15, 2022 

    مبادرة نوعية لمواجهة اضطرابات اللغة لدى الأطفال في المملكة

    اقرأ المزيد
    يناير 10, 2022 

    عودة الدراسة الحضورية للطلاب والطالبات تعني البدايات الجديدة

    اقرأ المزيد
    ديسمبر 22, 2021 

    كيف تفيد القراءة الأطفال الأقل من سنة ؟

    اقرأ المزيد
    ديسمبر 19, 2021 

    لماذا يعتبر عمر السنتين إلى ٧ سنوات مهم لتنمية عقل الطفل؟

    اقرأ المزيد
    ديسمبر 12, 2021 

    كيف تتأكد من نجاح خطة طفلك التربوية الفردية؟

    اقرأ المزيد
    نوفمبر 22, 2021 

    أفضل الممارسات لتحسين التربية الخاصة

    اقرأ المزيد