اشترك كمؤسسة كبرى






    ٨ خطوات فعّالة لتعزيز التواصل بين أولياء الأمور والمعلمين

    صورة شخصية ل razan
    أكتوبر 17, 2021 

    يطمح أولياء الأمور والمعلمون الأفضل للأطفال، ويعملون على توجيههم وتربيتهم وتعليمهم. وبالرغم من تشارك الآباء والمعلمون نفس الرؤية، إلا أنه يوجد عوامل قد تحدث أثناء التواصل بينهم تؤدي إلى سوء الفهم ويجب على كل معلم إدراك أهمية بناء علاقات مع أولياء أمور الطلاب، عن طريق التواصل بانتظام، إبلاغهم بسياسات الفصل، وجدولة المواعيد معهم لمناقشة الأمور المهمة.

    فما هي الخطوات التي يمكنك اتخاذها لتقوية التواصل مع الآباء والأمهات في الفصل؟

    ١. تحدث مع أولياء الأمور أثناء ايصالهم لأبنائهم للمدرسة.
     خصص وقت للترحيب بأولياء الأمور أو السؤال عن طلابك أو حتى التعبير عن الحماس بشأن الفعاليات أو المناسبات القادمة، يساعدك ذلك في بناء علاقة مع أولياء الأمور قبل أي اجتماعات رسمية. وبهذه الطريقة، عند ظهور المشكلة، ستكون قد تحدثت مسبقاً مع ولي أمر الطالب، مما يقلل التوتر وحثه على بدأ المحادثة على أساس تعاوني أكثر. تأكد أيضًا، أن تكون مستعدًا ليومك للاستفادة من هذا الوقت مع الوالدين.

    ٢. حدد وقت للتواصل مع أولياء الأمور. 
    في بداية العام، وضح للوالدين أنك ربما قد تتواصل خلال أوقات محددة، مثل كل يوم اثنين أو الخامس عشر من كل شهر.الغرض من هذه التحديثات هو إطلاع أولياء الأمور على الأحداث والأنشطة والواجبات القادمة. بالإضافة إلى ذلك، فإنه يوضح التزامك تجاه الفصل ككل. كما يساعد التواصل مع أولياء الأمور على فهم أنك ستحتاج غالبًا إلى اتخاذ قرارات بناءً على المصلحة العامة لجميع طلابك، بدلاً من الأفراد.

    ٣. اطلب من أولياء الأمور إبلاغك بطريقة التواصل الأنسب لهم. 
    تحدث مع الآباء واكتشف نوع التواصل الأفضل بالنسبة لهم. هل يفضلون الرسائل؟ أم البريد الإلكتروني؟ أم أن اللقاء في الفصل الدراسي أفضل؟ في حال عدم ضرورة الاتصال بوالد كل طفل بشكل شخصي، فإن مشاركتهم في المحادثة يجعلهم يشعرون بأن آرائهم مهمة، وينقل مدى أهمية التواصل بين الوالدين والمعلمين بسهولة وفعالية.

    ٤. قدم لأولياء الأمور حلولًا محددة وقابلة للتنفيذ للمشكلات التي يواجهها أطفالهم.
     يشعر أولياء الأمور بالعجز أو الإرهاق عندما يعاني طفلهم في المدرسة، وعادةً لا يعرفون ما يمكنهم فعله لمساعدتهم. قم بتمكينهم من خلال منح الوالدين أهداف محددة للقيام بها في المنزل للمساعدة في تعديل الموقف. على سبيل المثال، إذا كان الطالب يعاني من صعوبة في فهم القراءة، شجع أولياء الأمور على أن يطلبون من طفلهم التنبؤ بما سيحدث خلال قراءة القصص معًا. يعزز هذا النهج الشعور بالترابط، ويظهر للآباء أنك تعتبرهم شركاء في مساعدة أطفالهم على التفوق.

    ٥. احتفل بالإيجابيات. 
    تواصل مع أولياء الأمور بانتظام للاحتفال بالنجاحات الأكاديمية أو الاجتماعية لأطفالهم في الفصل الدراسي. هذا التعزيز الإيجابي يقوي علاقتك بالوالدين.

    ٦. اشرح السبب خلف قراراتك التعليمية. 
    أنت الخبير التربوي في فصلك الدراسي، وتتخذ قرارات حول كيفية التدريس بناءً على مجموعة متنوعة من العوامل. مشاركة عملية التفكير وراء قراراتك مع أولياء الأمور تُظهرأنك واثق بدرجة كافية في منهجيتك التعليمية لمشاركتها معهم، وتدعو الآباء إلى طرح أسئلة حول ما لا يفهمونه. يساعدك هذا أيضًا على تجنب المحادثات التي تشعر فيها أنك بحاجة للدفاع عن نفسك أو أساليب التدريس الخاصة بك.

    ٧. كن مستعدًا للمحادثات. 
    يمكن أن تصبح المحادثات الصعبة عاطفية بسهولة لعدة أسباب. الاستعداد والمحافظة على محادثة مبنية على الأدلة يساعد في التركيز على تحديد المشكلة واستجابات الدعم المناسبة.

    ٨. قيمّّ فعالية الاتصال الخاص بك. 
    بعد فترة من استخدام نفس طرق الاتصال، فكر في كيفية عملها وفعاليتها. هل يحصل الآباء على المعلومات التي يحتاجونها؟ هل تحصل على ما تحتاجه منهم؟ قم بإجراء تغييرات تعكس ما تعلمته حول ممارسات الاتصال الفعالة مع أولياء الأمور. في هذه الحالة كمعلم أو أخصائي، يمكنك التواصل مع أولياء الأمور عن طريق ينمو بتحفيزهم لتحميل تطبيق ينمو الأسرة، يمكنهم التواصل لمشاركة رسائل نصية أو صوتية أو فيديوهات (بالإضافة إلى العديد من المميزات الأخرى). وهذا التواصل يساهم في تكوين علاقة جيدة مع أولياء الأمور، تساعد في تنمية قدرات ومهارات الطالب.

    ترجم بتصرف

    https://blog.education.com/2021/08/12/eight-parent-teacher-communication-guidelines-to-try-now/

    اطلع على المزيد
    يونيو 5, 2022 

    أثر دمج الألعاب مع الأنشطة التعليمية!

    اقرأ المزيد
    أبريل 3, 2022 

    أهم 5 نصائح حول التوحد: الدمج في التعليم

    اقرأ المزيد
    مارس 9, 2022 

    10 نصائح يتمنى كل معلم لو كان يعرفها في بداية مسيرته المهنية

    اقرأ المزيد
    توقيع اتفاقية المهيدب
    فبراير 15, 2022 

    مبادرة نوعية لمواجهة اضطرابات اللغة لدى الأطفال في المملكة

    اقرأ المزيد
    يناير 10, 2022 

    عودة الدراسة الحضورية للطلاب والطالبات تعني البدايات الجديدة

    اقرأ المزيد
    ديسمبر 22, 2021 

    كيف تفيد القراءة الأطفال الأقل من سنة ؟

    اقرأ المزيد
    ديسمبر 19, 2021 

    لماذا يعتبر عمر السنتين إلى ٧ سنوات مهم لتنمية عقل الطفل؟

    اقرأ المزيد
    ديسمبر 12, 2021 

    كيف تتأكد من نجاح خطة طفلك التربوية الفردية؟

    اقرأ المزيد