اشترك كمؤسسة كبرى






    لماذا يعتبر عمر السنتين إلى ٧ سنوات مهم لتنمية عقل الطفل؟

    صورة شخصية ل Ynmo team
    ديسمبر 19, 2021 

    تتطور عقول  الأطفال في دفعات تسمى الفترات  الحرجة. يحدث أول تطور من هذا النوع في عمر السنتين تقريبًا، بينما يحدث الثاني خلال فترة المراهقة. في بداية هذه الفترات، يتضاعف عدد الموصلات العصبية بين خلايا الدماغ (الخلايا العصبية). يكون لدى الأطفال في عمر السنتين ضعف عدد الموصلات العصبية الموجودة عند البالغين. نظرًا لأن هذه الم بين خلايا الدماغ هي المكان الذي يحدث فيه التعلم، فإن ضعف عدد الموصلات العصبية يمكّن العقل  من التعلم بشكل أسرع مقارنة بأي فترة أخرى في الحياة. لذلك، فإن تجارب الأطفال في هذه المرحلة لها تأثيرات دائمة على نموهم.

    تبدأ هذه الفترة الحرجة الأولى لنمو العقل  في حوالي عمر السنتين وتنتهي في سن السابعة. وهي توفر فرصة ممتازة لوضع الأساس لتعليم شامل للأطفال. يوجد أربع طرق لتعظيم هذه الفترة الحرجة و تشمل تشجيع حب التعلم، والتركيز على تنمية المهارات لاتساع في نطاق تنمية المهارات بدلا من التعمق، والاهتمام بالذكاء العاطفي ، وعدم التعامل مع تعليم الأطفال الصغار على أنه مجرد مقدمة للتعلم “الحقيقي”

    شجع على حب التعلم

    يحتاج الأطفال إلى الاستمتاع بعملية التعلم بدلاً من التركيز على الأداء. يمكن للمعلمين وأولياء الأمور التأكيد على متعة تجربة أنشطة جديدة وتعلم شيء جديد. نحن بحاجة لمساعدة الأطفال على فهم أن الأخطاء هي جزء طبيعي من التعلم

    هذه الفترة هي أيضًا الوقت المناسب لتأسيس عقلية النمو، وهي الاعتقاد بأن المواهب والقدرات يمكن تطويرها من خلال الجهد بدلاً من وجودها بالفطرة. يجب أن يتجنب المختصين تصنيف الأطفال ببيانات عامة حول قدراتهم. حتى المجاملات مثل “أنت ذكي جدًا” تأتي بنتائج عكسية. بدلاً من ذلك، ركز على المثابرة وخلق مساحات آمنة للتعلم. سيتعلم الأطفال حب التعلم إذا أظهرنا حماسًا للعملية بدلاً من التركيز على النتائج

    ركز على اتساع نطاق تنمية المهارات بدلا من التعمق

    تتمثل إحدى طرق تجنب التركيز على النتائج خلال هذه المرحلة من التطوير في التأكيد على اتساع نطاق تنمية المهارات بدلا من التعمق. عرض الأطفال لمجموعة متنوعة من الأنشطة يضع الأساس لتنمية المهارات في مجموعة من المجالات. هذا هو الوقت المناسب لمشاركة الأطفال في القراءة والرياضة والرياضيات والفن والعلوم واللغات. مشاركة الأطفال في أنشطة متنوعة مهم، و بشكل خاص للأطفال من عمر سنتين إلى ٧ سنوات. عقولهم النامية جاهزة للانغماس في مجموعة واسعة من المهارات هذه الفترة التي يتم خلالها تطوير مهارات الأطفال في عدة مجالات، اعرف ايضًا أن هناك متسع من الوقت للتخصص والتركيز على مهارة واحدة لاحقًا

    لا تهمل الذكاء العاطفي

    نعم، نريد للأطفال أن يقرأوا جيدًا وأن يتعلموا أساسيات الرياضيات. لكن لا ينبغي أن نتجاهل الذكاء العاطفي. يجب أن تمتد مزايا التعلم خلال هذه الفترة الحرجة الأولى من نمو العقل  إلى مهارات التعامل مع الآخرين مثل اللطف والتعاطف والعمل الجماعي

    يشرح دانيال سيجل وتينا باين برايسون أهمية تنمية تعاطف الأطفال في كتابهم The Whole-Brain Child. يبدأ التعاطف باعتراف الشخص بمشاعره. لذلك، يقترحون مساعدة الأطفال في هذه الفئة العمرية على تسمية مشاعرهم (“أشعر بالحزن”) ثم سرد القصة عما جعلهم يشعرون بهذه الطريقة (“أشعر بالحزن لأنني أردت الآيس كريم وقلت لي لا”). بمجرد أن يتدرب الأطفال على تصنيف المشاعر، يمكن للمعلمين البدء في طرح الأسئلة التي تشجعهم على مراعاة مشاعر الآخرين.

    تتمثل إحدى طرق تشجيع رعاية الآخرين في إشراك الأطفال فيما يفعله البالغون للآخرين. حتى السماح للأطفال الصغار بالمساعدة في الأعمال المنزلية يمكن أن يجعلهم أكثر فائدة ومراعاةً لهم

    لا تعامل تعليم الأطفال على أنه خطوة تسبق التعلم الحقيقي

    يمكن لعقول الأطفال أن تمتص المعلومات بشكل فريد خلال هذه المرحلة الحرجة. إذا تم تعريف الذكاء على أنه القدرة على التعلم، فقد يكون الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سنتين و٧ سنوات هم أكثر البشر ذكاءً على هذا الكوكب.

    تشير الأبحاث إلى أنه لا يمكن تعلم بعض المهارات بنفس القدر بعد هذه الفترة الحرجة الأولى من نمو العقل . على سبيل المثال، تظهر الأبحاث أن الأطفال في هذه الفئة العمرية هم الأنسب لتعلم أنماط تطور اللغة، مما يمكنهم من إتقان لغة ثانية بنفس مستوى اللغة الأم. وبعد ذلك، بمجرد أن يبلغ الأطفال سن الثامنة، تقل كفاءة تعلم اللغة لديهم، ولا يتم التحدث باللغات الثانية مثل اللغات الأصلية.

    المصدر

    نقدم لك في ينمو أساليباً وأدوات تساعدك في تصميم البرامج الفردية التعليمية والتأهيلية لذوي الاحتياجات الخاصة

    اطلع على المزيد
    سبتمبر 26, 2022 

    المناهج التعليمية في المدارس: كل ما تحتاج معرفته

    اقرأ المزيد
    أغسطس 29, 2022 

    دليل معلم التربية الخاصة لإنطلاقة جديدة

    اقرأ المزيد
    يونيو 5, 2022 

    أثر دمج الألعاب مع الأنشطة التعليمية!

    اقرأ المزيد
    أبريل 3, 2022 

    أهم 5 نصائح حول التوحد: الدمج في التعليم

    اقرأ المزيد
    مارس 9, 2022 

    10 نصائح يتمنى كل معلم لو كان يعرفها في بداية مسيرته المهنية

    اقرأ المزيد
    توقيع اتفاقية المهيدب
    فبراير 15, 2022 

    مبادرة نوعية لمواجهة اضطرابات اللغة لدى الأطفال في المملكة

    اقرأ المزيد
    يناير 10, 2022 

    عودة الدراسة الحضورية للطلاب والطالبات تعني البدايات الجديدة

    اقرأ المزيد
    ديسمبر 22, 2021 

    كيف تفيد القراءة الأطفال الأقل من سنة ؟

    اقرأ المزيد
    ديسمبر 12, 2021 

    كيف تتأكد من نجاح خطة طفلك التربوية الفردية؟

    اقرأ المزيد